منتدى حوزة السيده خديجه عليها السلام

منتدى ديني ثقافي إجتماعي
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ملخص الدرس ( 4 ) صفاته تعالى الثبوتية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ش حسين البيات



ذكر عدد الرسائل : 15
أعلام الدول :
مهنتي :
تاريخ التسجيل : 09/11/2008

مُساهمةموضوع: ملخص الدرس ( 4 ) صفاته تعالى الثبوتية   السبت فبراير 07, 2009 7:36 pm

ملخص الدرس ( 4 ) صفاته تعالى الثبوتية
الاول عالم والثاني حي والثالث قادر


المعرفة تحتاج الى احاطة للمعرف وهذا يكون اما بالحد وهو التعريف بحقيقة الشيء واما بالرسم ويكون باعراض الشيء وهي الصفات التي تعرض عليه ولان الله تعالى لا يمكن ان تحده عقول الممكنات فلذا لا يمكن الوصول الى حقيقة معرفة الله تعالى لقصور الانسان لذلك ولكن يمكننا التعرف على الله تعالى بما تيقن العقل به من انه واجب الوجود وما يلزم ذلك من نفي كل الصفات السلبية واثبات القدرة والحياة والارادة المتعلقة بموجبات واجب الوجود

صفاته سبحانه الثبوتية تسمى صفات الجمال وصفاته السلبية تسمى صفات الجلال اي يجل الله عن ذلك

الصفة الاولى انه عالم والعلم معناه حضور صورة الشيء عند العقل وهذا هو العلم الحصولي واخر هو حضور نفس المعلوم في العقل ويسمى علما حضوريا وعلمه سبحانه هو علم حضوري لان الحصولي يعتبر علما حادثا وهذا لا يمكن تصوره بالنسبة الى الله لتناقضه مع قدمه تعالى وانه يكون محلا للحوادث بطروء علم محدث بالنسبة اليه سبحانه وتعالى فهو العالم بمعنى أنّه عالم بكلّ معلوم على ما هو عليه من كونه واجباً أو ممكناً أو ممتنعاً ، وكليّاً أو جزئيّاً ، وسُمّي عالماً لأنّه لا يجهل شيئاً .. وهو عليم معناه أنّه عليم بنفسه ، عالم بالسرائر ، مطّلع على الضمائر ، لا تخفى عليه خافية ولا يعزب عنه مثقال ذرّة .. عَلِمَ الأشياء قبل حدوثها وبعد ما أحدثها ، سرّها وعلانيتها ، ظاهرها وباطنها وهو العلاّم ، مبالغة في العلم ، فهو الذي لا يشذّ عنه معلوم ، فنقول علمه عين ذاته لاننا اعتبرنا العلم غير الذات فهو زائد عليه وهو محتاج اليه وبذلك يكون الله مفتقرا في وجوده الى العلم

فعظمة الكون ودقته وتناهي ابداعه دليل على ان الخالق عالم ومبدع

اما انه حي فقيل ان الحياة معناها الحساسية والنمو ولكنها في الله تعالى معناها انه لا يصح عليه الموت والفناء وعرفه المحدث الصدوق بانه الفعّال المدبِّر ، وهو حيٌّ لنفسه لا يجوز عليه الموت والفناء ، وليس يحتاج إلى حياة بها يحيى فالحي الكامل هو الذي يندرج جميع المُدرَكات تحت إدراكه حتّى لا يشذّ عن علمه مُدرَك ،

الثالث انه تعالى قادر ومختارفالقادر المختار هو الذي إن شاء أن يفعل فعل، وإن شاء أن يترك ترك، مع وجود قصد وإرادة ، والموجب(الضروري) بخلافه، والفرق بينهما من وجوه: الأول: أن المختار يمكنه الفعل والترك معا بالنسبة إلى شئ احد، والموجب بخلافه. الثاني: إن فعل المختار مسبوق بالعلم والقصد، والإرادة، بخلاف الموجب. الثالث: إن فعل المختار يجوز تأخره عنه، وفعل الموجب لا ينفك عنه، كالشمس في إشراقها، والنار في إحراقها.



دعوة للتفكير : هل اجابة الامام عليه السلام للديصاني بان العين ترى سعة الدنيا مع صغرها من باب الادلة الحقيقية ام الادلة الاسكاتية؟ – هل يصح ان يكون الله عالما ولكن لا يشترط فيه الحياة؟ – لانستطيع ان نرى الله في الدنيا لقصور في قدراتنا الحسية ولكن ما المانع ان نراه في الآخرة حيث ترتفع الموانع ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العلويه
المديرة
avatar

انثى عدد الرسائل : 490
العمل/الترفيه : طالبه حوزويه
أعلام الدول :
مهنتي :
هوايتي :
تاريخ التسجيل : 29/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ملخص الدرس ( 4 ) صفاته تعالى الثبوتية   الثلاثاء فبراير 10, 2009 11:28 am

اللهم صلي على محمد و آ ل محمد الطيبين الطاهرين

بوركت هذه الجهود سماحة الشيخ

في ميزان حسناتكم إن شاء الله

نسألكم الدعاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://khdegah.3arabiyate.net
 
ملخص الدرس ( 4 ) صفاته تعالى الثبوتية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى حوزة السيده خديجه عليها السلام :: الدروس الحوزويه :: عقائدنا-
انتقل الى: