منتدى حوزة السيده خديجه عليها السلام

منتدى ديني ثقافي إجتماعي
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 خلاصة المنطق .... المحاضرة العاشرة ...الترادف والتباين .....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ح . انين الروح



انثى عدد الرسائل : 225
أعلام الدول :
تاريخ التسجيل : 02/11/2008

مُساهمةموضوع: خلاصة المنطق .... المحاضرة العاشرة ...الترادف والتباين .....   الأربعاء مايو 13, 2009 7:09 pm

خلاصة المنطق .... المحاضرة العاشرة ...



الترادف والتباين .....



أذا قسمنا لفظاً إلى لفظ أو إلى ألفاظ فلا تخرج الألفاظ المتعددة عن قسمين :

1) إما أن تكون موضوعة لمعنى واحد فهي ( مترادفة ) . أي ( اللفظ وضع لمعنى واحد ) . أي ( المعنى له أكثر من لفظ ) .

مثال : أسد – سبع – ضرغام – ليث .

مثال آخر : قطة – سنورة – قطوه – بزونه – بِسه .

هذه ألفاظ متعددة والمعنى واحد لذلك نسميها مترادفة .

2) إما أن تكون كل واحد منها موضوع لمعنى مختص به فهي ( متباينة ). مثال : ارض – سماء – كتاب – قلم .

عندما أقول كتاب : لا يصدق اللفظ إلا على كتاب .

عندما أقول قلم : لا يصدق اللفظ إلا على قلم .

لاشيء من الكتاب يصدق على القلم ولاشيء من القلم يصدق على الكتاب .

ما الفرق بين الترادف والتباين :

الترادف : اشتراك الألفاظ المتعددة في معنى واحد ( وهو يختلف عن اللفظ المشترك ) .

التباين : أن تكون معاني الألفاظ متكثرة بتكثر الألفاظ أي ( كل لفظ له معنى ) .

لماذا نسمى الألفاظ المتحدة في المعاني بالمترادفة ؟

لأن الترادف أن يركب شخص خلف شخص آخر , فمعنى مركوب واللفظان راكبان عليه ( راكبان على نفس المعنى ) .

عندما ننسب اللفظ إلى المعنى يكون له أربع صور وهي :

1. كثرة ألفاظ ووحده معنى يسمى " ترادف " مثال : (هرة – قطة – بسه ) .

2. كثرة ألفاظ وكثرة معاني يسمى " تباين " مثال : ( إنسان – حجر – كتاب – جدار ) .

3. وحده لفظ وكثرة معاني يسمى " توافق " – " مشترك لفظي "

مثال : العين Arrow العين " النابعة "

Arrow العين " الجاسوسية "

Arrow العين " الركبة "

4. وحده لفظ ووحده معنى . مثال : المثلان – المتخالفان – المتقابلان .

التباين في علم المنطق له اصطلاحان :

1) لفظ التباين يقال بنحو المشترك اللفظي فله معانِ متعددة .

2 )لفظ التباين يطلق ويراد به " الاختلاف المصداقي)" .


المفهوم / هو المعنى الموجود في الذهن ... المعنى .

المصداق / هو المعنى الموجود في الخارج .... الأفراد .



مثال : الإنسان و الناطق .






بالنسبة للمفاهيم




الإنسان

كل حيوان عاقل

الناطق

كل من له القدرة على النطق

بالنسبة للمصاديق

يختص بالأفراد : زهراء – محمد – علي – حسن .





إذن : كل إنسان ناطق وكل ناطق إنسان .



توضيحا أكثر :

الإنسان : الناطق


عندما يكون الألحاظ مفهومياً ... في المعنى .

الإنسان الحيوان العاقل .

الناطق كل شيء يثبت له النطق .

vالموضوع الذي وضع للإنسان يختلف عن الموضوع الذي وضع للناطق إذا اختلفا في المعنى فهما " متباينان " .

v عندما يكون بلحاظ المصداق .. في الأفراد .

vكل ما يطلق عليه إنسان يصدق عليه ناطق .

vوكل ما يطلق عليه ناطق يصدق عليه إنسان .

أذن / جميع مصاديق الناطق تلتقي مع مصاديق الإنسان .

عندما ننسب أو نقارن معنى إلى معنى يكون له أربع صور :

1. إما يتحدان مفهومياً ومصداقاً وهو " الترادف " . كل ما يصدق على اللفظ الأول يصدق على اللفظ الثاني . مثل : ( أسد – ليث ) المفهوم هنا واحد .

2. إما يختلفان مفهوماً ويتحدان مصداقاً . مثال : ( الإنسان : الناطق ) – ( الإنسان : الضاحك ) . كل لفظ هنا فهمنا منه معنى يختلف عن الآخر ولكن يوجد اتحاد في المصداق فالناطق والضاحك هو الإنسان .

3. وإما أن يختلفا مفهوماً ومصداقاً ويسمى " تباين " مثال : ( الإنسان , الحجر ) لا يلتقيان لا في المفهوم ولا في المصداق .

4. أن يتحدا مفهوماً ويختلفاً مصداقاً ... وهذا النوع لا مثال له وهو مستحيل لأن لا يوجد شيء يتحد في المفهوم ويختلف في المصداق أبداً .

قسمة الألفاظ المتباينة :

تقسم الألفاظ المتباينة باعتبار معانيها إلى ثلاثة أقسام :

1. المثلان .

2. المتخالفان .

3. المتقابلان .

1- المثلان :

التعريف : هما المشتركان في حقيقة واحده بما هو مشتركان فبينهما نحو التشابه التماثل له ركنان :

Ø الركن الأول : وجود جهة مشتركة بين المعنيين . مثال : محمد , جعفر.

محمد : له شكله وطوله .... وجعفر له طوله وشكله أيضا على الرغم أنهم متباين الإ أنهم يشتركون في الإنسانية ..

Ø الركن الثاني : لا يكتفي بوجود جهة مشتركة بل لا بد للعقل أن يلاحظها وإلا لا يستحق التماثل . مثال : الفرس ... الفيل .

كل واحد له معنى يختلف عن الآخر ولكن بينهم تماثل في الحيوانية لابد للعقل أن يدركها هذا الاختلاف ...

أنواع الجهة المشتركة :


يشترط في المتماثلين وجود جهة مشتركة وتلك الجهة المشتركة تختلف فيختلف المتماثلين فيكون التشابه في :


النوع ( محمد – جعفر ) في الإنسانية .

الجنس ( الفرس – الفيل ) في الحيوانية .

الكم متساوين في المقدار .

الكيف ( العلم – الشجاعة ) في التشابه متشابهان .

الإضافة ( الأبوة – النبوة ) متناسبان .

الوضع ( القيام – القعود ) متوازيان .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العلويه
المديرة


انثى عدد الرسائل : 490
العمل/الترفيه : طالبه حوزويه
أعلام الدول :
مهنتي :
هوايتي :
تاريخ التسجيل : 29/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: خلاصة المنطق .... المحاضرة العاشرة ...الترادف والتباين .....   السبت يونيو 13, 2009 8:03 am

الف شكر على هذه الجهود عزيزتي

رحم الله والديك

في ميزان حسناتك إن شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://khdegah.3arabiyate.net
 
خلاصة المنطق .... المحاضرة العاشرة ...الترادف والتباين .....
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى حوزة السيده خديجه عليها السلام :: دروس المنطق-
انتقل الى: